مؤسسات

Icon: 

خان تنكز - مركز الدراسات جامعة القدس

يقع المركز في مبنى تاريخي يعود الى العصر البيزنطي حيث استخدم سابقاً ككنيسة ومنجرة ثم كمخزن للمواد وكان بحاجة الى تدعيم إنشائي وعلاج للرطوبة الشديدة بسبب إغلاقه وهجره لسنوات طويلة. ثم تطويع المبنى ليستخدم كمركز مجتمعي لجامعة القدس، وتم تدعيمه انشائياً وإضافة شبكات الخدمة. وقد بدأ المركز عمله في نهاية عام 2003 ليقدم خدمات هامة لسكان البلدة القديمة. 

ترميم المعهد الوطني للموسيقى

يقع مبنى عائلة الشهابي في شارع الزهراء في شرقي مدينة القدس. وقد تم بنائه ما بين عامي 1900 و 1920. ترجع ملكيته الأخيرة  للراحلة زليخة الشهابي والتي كانت ناشطة شهيرة في مجال حقوق المرأة الفلسطينية. إنّ سكن عائلة الشهابي في هذا المبنى يعتبر من الفترات المهمة في تطور الحياة الاجتماعية والثقافية والاقتصادية والسياسية في القدس، فلهذه الفترة قيمتها الجمالية التاريخية والتكنولوجية والوثائقية.

ترميم المدرسة الاشرفية (مركز ترميم المخطوطات الاسلامية)

يقع المركز في المدرسة الاشرفية في الحرم الشريف والتي تعتبر جوهرته الثالثة.   وقد تم اختيار هذا المبنى الرائع ليصبح مركزاً لترميم المخطوطات الاسلامية النادرة والتي عانت على مدى القرون من التلف وخطر الاندثار.وقد تم ترميم وتأهيل هذا المبنى على مدى سنوات طويلة حيث تعثر اتمام العمل بسبب الظروف السياسية الراهنة وفي عام 2004 تم الانتهاء من اعمال الترميم والتي شملت اعمال تبليط مميزة وقواطع خشبية ذات طابع تقليدي اضافة الى ترميم البلاط المملوكي الاصلي الذي اكتشف على سطح المبنى. كما تم تزويد المبنى بأحدث وسائل التهوية الصناعية وتكييف الهواء المناسبة لهذا العمل الحساس.

المدرسة الجوهرية (دائرة الاثار الاسلامية التابعة لاوقاف)

تقع مكاتب دائرة الآثار الإسلامية التابعة للأوقاف الإسلامية في القدس في الطابق الأول من هذا المبنى المملوكي الذي تم بناءه قبل ما يزيد 600 عاماً. وكان المبنى يعاني من مشاكل إنشائية وفيزيائية خاصة تسرب المياه والرطوبة الزائدة وتصدع الجدران نتيجة حفريات النفق تحت الحائط الغربي للحرم الشريف. تم ترميم وتأهيل الغرف والمخازن في الطابق الأرضي وهي تعود الى العصر المملوكي وتجديد شبكات الخدمة. وأما الطوابق العليا التي تعود الى العصر العثماني فكانت في حالة فيزيائية متدهورة. تم تبديل القصارة والكحلة باستخدام المواد التقليدية حيث أمكن وترميم البلاط الملون التقليدي.

ترميم مقر المكتب الفني لبرنامج اعمار القدس

قامت مؤسسة التعاون بشراء مبنى سكني مهجور يعود تاريخه الى الحقبة العثمانية في حارة السعدية في البلدة القديمة لتطويعه لاستخدامه كمكتب لبرنامج اعمار البلدة القديمة في القدس.وقد تم ترميم وتأهيل المبنى المكون من طابقين باستخدام المواد والاساليب التقليدية في البناء وتنظيف الجدران الحجرية واعادة تكحيلها واعادة تأهيل البلاط الحجري التاريخي والحجر التقليدي الملون "سجادة" كما تم اضافة طابق لاستخدام البرنامج. وقد اعيد تأهيل السطح والقباب واعادة تبليطها باستخدام الاحجار القديمة واضافة ابواب وشبابيك واباجورات خشبية.

ترميم المدرسة المنجكية

تقع واجهات مبنى هذه المدرسة المملوكية الجميلة في داخل اروقة الحرم الشريف. وقد قام ببنائها سيف الدين المنجق في عام 1361 ميلادية / 762 هجرية كجزء من المحيط المعماري التاريخي المميز للحرم الشريف، شمل المشروع ترميم الجدران الحجرية وتطوير شبكات الخدمة والخدمات الصحية وكذلك ترميم وتبليط السطح بما فيها القباب المميزة. 

ترميم نزل الضيافة لدار الفتوى

Adaptive Reuse:
The aim of conservation should be the daily utilization of historic buildings since this integrates the structures into the community and is one of the best methods to protect it against physical damage. Some creative solutions have been found for adaptive reuse of neglected buildings by restoring the structure to use through providing modern facilities while protecting the historic and architectural features.
• an abandoned house was converted into the Old City headquarters for the OCJRP office

مسجد وقاعة المولوية

Adaptive Reuse:
The aim of conservation should be the daily utilization of historic buildings since this integrates the structures into the community and is one of the best methods to protect it against physical damage. Some creative solutions have been found for adaptive reuse of neglected buildings by restoring the structure to use through providing modern facilities while protecting the historic and architectural features.
• an abandoned house was converted into the Old City headquarters for the OCJRP office

ترميم وتاهيل عيادة مستشفى سان جون للعيون

Adaptive Reuse:
The aim of conservation should be the daily utilization of historic buildings since this integrates the structures into the community and is one of the best methods to protect it against physical damage. Some creative solutions have been found for adaptive reuse of neglected buildings by restoring the structure to use through

ترميم وتاهيل مقر جمعية دار الهدى الخيرية

Adaptive Reuse:
The aim of conservation should be the daily utilization of historic buildings since this integrates the structures into the community and is one of the best methods to protect it against physical damage. Some creative solutions have been found for adaptive reuse of neglected buildings by restoring the structure to use through

Subscribe to RSS - مؤسسات